الزوج يقطع رأس زوجته “الخائنة” ويسير بها فى الشارع


قطع زوج غيور رأس زوجته عندما ضبطها تتحدث إلى جارهما، وأمسك بها وتوجه إلى مركز الشرطة لتسليم نفسه.

وكان كينار ياداف (40 عامًا) يشتبه منذ فترة طويلة في أن زوجته فيملا (35 عامًا) لم تكن مخلصة له.

ووفق سكان محليون في بابيرو بمنطقة باندا في ولاية أوتار براديش الهندية، فإن المرأة كانت على علاقة مع رافيكانت ياداف الذي يعيش في منزل بالقرب من الزوجين.

في صباح يوم الجمعة، تمشى كينار وعاد إلى المنزل ليجد فيملا تتحدث مع راكيفانت. وقالت الشرطة إنه كان يبحث عن شراء جاموس، وكانت فيملا تقدم له النصائح.

لكن الزوج أمسك بفأس وهاجم جاره، وأصابه قبل أن يفر من مكان الحادث، قبل أن يقتل زوجته ويفصل رأسها عن جسدها. ولم يكن ولدا الزوجين، بهجت وبراهالد، في المنزل في ذلك الوقت.

ويقول الضباط إن كنار أخذ رأس زوجته، وسار حوالي 3كيلومترات إلى أقرب مركز شرطة لتسليم نفسه، حيث وقف ممسكًا بالرأس لأكثر من 15 دقيقة، قبل أن ينتبه إليه كبار ضباط الشرطة.

ونُشرت لقطات للرجل وهو يلوح برأس زوجته على مواقع التواصل الاجتماعي.

وقال ماهيندرا ب. تشوهان مساعد مدير شرطة باندا لوسائل الإعلام المحلية: “وقع الحادث في بلدة بابيرو. وصل كنار إلى مركز الشرطة حوالي الساعة الثامنة والنصف صباحاً برأسه المقطوع”.

وهاجم الزوج، الجار رافيكانت ياداف الذي يخضع للعلاج في المستشفى وحالته مستقرة. وأضاف: “كينار أخبرنا أنه يريد قتل رافيكانت لكنه انتهى بقتل زوجته في نوبة من الغضب”.

تم القبض على المشتبه به بموجب المادة 302 (القتل) من قانون العقوبات الهندي (IPC).

وقال ضابط شرطة، إنه تم تسجيل قضية في مركز شرطة بابيرو، وسيمثل كينار أمام محكمة محلية قريبًا.

error: Content is protected !!