تخصيص راتب 50 ألف دولار لكل مواطن كويتي


كشف تقرير نشرته صحيفة القبس الكويتية ، عن ورقة عمل حديثة تقترح استبدال جميع الدعوم المقدمة للمواطن الكويتي براتب ثابت يبلغ حوالي 50 ألف دولار سنوياً ولمدى الحياة لجميع المواطنين في سن العمل ليكون توزيع الثروة أكثر عدالة وللحد من الهدر في فاتورة الدعوم، بما يسمح للحكومة الخروج من عنق الزجاجة وإعادة هيكلة الاقتصاد الوطني.

وأوضح التقرير نقلاً عن موقع «كويت إمباكت» المتخصص في الدراسات المعنية بالسياسة العامة في الكويت ، الذي نشر ورقة جديدة بعنوان «أفكار جديدة من أجل الكويت» للمستشار الاستثماري علي السليم، يقول فيها إن النتيجة النهائية من مراجعة توزيع الثروة ستخفف على الحكومة عبء التوظيف، وتقلل من هدر المصروفات بشكل مباشر، وتدفع الكويت باتجاه اقتصاد أكثر استدامة.

ويقول السليم إن المقترح «سيخفف من عبء إحداث وظائف مكتبية غير منتجة من الضغط على الحكومة لاستيعاب مواطنين في وزارات تختنق أصلاً بسبب البيروقراطية»، مضيفاً أن الحل الفعال والمجدي للكويت يتمثّل في تبسيط آلية توزيع إيرادات النفط.

ويهدف الكاتب علي السليم في ورقته إلى تقديم حل غير تقليدي لمواجهة المشكلة الأزلية في اقتصاد البلاد ويدفع القراء للتفكر في حلول مبتكرة ترضي جميع الأطراف وتضمن الحد الأدنى من ردود الأفعال السياسية المعارضة في بلد يواجه شكوكاً كبيرة في تأمين مستقبله الاقتصادي.

error: Content is protected !!