فنانة مصرية شهيرة تقرر الاعتزال بشكب مفاجئ بعد استئصال ثديها بالخطأ


كشف الفنان المصري سمير صبري، عن أسرار اعتزال الفنانة الراحلة “شادية” بشكل مفاجئ ، عقب مسرحية ريا وسكينة .

وقال سمير صبري خلال استضافته في برنامج تليفزيوني على إحدى القنوات المصرية :إن الراحلة تعرضت لمأساة كبرى وهي رحيل شقيقها الأصغر، الذي كانت تعتبره ابنا لها ، خاصة أنها لم تنجب وتعرضت للإجهاض عدة مرات خلال زواجها من الفنان صلاح ذو الفقار ، مضيفا : ” كان هذا أحد الأسباب في قرار الاعتزال “.

وتابع أما السبب الثاني فكان استئصال ثديها بالخطأ، نتيجة تشخيص طبي خاطيء بمرض سرطان الثدي ، وهو ما اكتشفته الراحلة، بعدما سافرت لأمريكا عقب العملية لإجراء بعض الفحوصات .

وأشار سمير صبري ، إلى أن الفنانة الراحلة شادية دخلت في حالة من الاكتئاب والمعاناة النفسية ثم مالت إلى التصوف إلى أن اتخذت قرار الاعتزال.