فيضان النيل قد يستمر إلى نوفمبر وهذه هي خسائر مصر


قالت وزارة الموارد المائية والري، إن فيضان النيل وصل إلى مصر في 1 أغسطس الماضي، ومن المقرر أن يستمر حتى أكتوبر وقد يمتد إلى نوفمبر.

وقال متحدث الوزارة محمد السباعي إن الوزارة تستهدف في المقام الأول أمن وحياة المواطنين، وتفادي الأضرار للمواطنين والمنشآت وتقوم بالتنسيق مع الجهات المعنية والمحافظات بشأن مستجدات الفيضانات.

وتابع: “بعض الجهات فسرت تحذيراتنا بإخلاء كل القرى المتاخمة للنهر، لكن في حقيقة الأمر المستهدفون من التحذيرات والتوجيهات التي تصدر عن الوزارة هم من يتواجدون بطرح النهر”.

ولفت السباعي إلى أنه تم تحذير 13 محافظة يمر النيل من خلالها، وأن المحيطين بفرع رشيد ودمياط، هم أكثر المناطق التي يكون فيها تعديات تجعل من المجرى المائي للنيل لا يستوعب كمية المياه التي يتم ضخها.

وأضاف: “الأحداث التي شهدها السودان جعلت الناس تتصور أن هذا من الممكن أن يحدث في مصر، ولكن بمشيئة الله مصر بعيدة عن كل تلك المشاهد، نظرًا لأن المياه يتم حجزها خلف السد العالي”.

وأشار السباعي إلى أن خسائر الفيضان في مصر تمثلت في إغراق بعض الزراعات في مناطق طرح النيل، مؤكدا عدم وجود أي خسائر في الأرواح.

error: Content is protected !!